خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس شركة مصدر الإماراتية وزير البترول: يجري العمل حاليا على الاستفادة من طاقات البلاد المتجددة

Share

أكد وزيرالبترول والطاقة والمعادن السيد الطالب ولد عبدي فال أهمية علاقات التعاون الأخوي المثمرة والضاربة الجذور في التاريخ بين الجمهورية الإسلامية الموريتانية وشقيقتها الامارات العربية المتحدة والتي تشمل كافة ميادين التعاون والتبادل التجاري.

وأضاف الوزير خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده الخميس في نواكشوط على هامش حفل التدشين الرسمي لمحطة الشيخ زايد لتوليد الطاقة الشمسية في نواكشوط مع الدكتور سلطان الجابري وزيرالدولة الرئيس التنفيذي لشركة مصدر(الشركة المنفذة للمشروع) أن هذه العلاقات تستجيب لتطلعات قائدي البلدين السيد مح



مد ولد عبد العزيز رئيس الجمهورية وسمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة في الامارات العربية المتحدة ولطموحات الشعبين الشقيقين الموريتاني والاماراتي.

وبين الوزير أن المحطة الشمسيةالتي تم تدشينهااليوم تعد لبنة جديدة في سجل الانجازات التي بدأ تحقيقها بعد زيارة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل انهيان لمورتانيا، مبرزا الدور الايجابي الذي ستلعبه هذه المنشأة في سد احتياجات ساكنة العاصمة من الطاقة.

وقال الوزير إن مشاريع جديدة من بينها محطة هوائية بطاقة 30 ميغوات يجري تنفيذها حاليا استجابة لتوجيهات سامية من رئيس الجمهورية في العمل على سد احتياجات البلاد في مجال الطاقة وبصفة خاصة من خلال استغلال مخزون البلاد من مصادرالطاقات المتجددة.

وبدوره أعرب وزيرالدولة الاماراتي الرئيس التنفيذي لشركة مصدر(الشركة المنفذة للمشروع) عن سعادته لاشراف رئيس الجمهورية وسمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان ممثل ولي عهد ابو ظبي في حفل تدشين محطة الشيخ زايد لتوليد الطاقة الشمسية.

ونوه المسؤول الاماراتي بانجاز هذا المشروع العملاق في الآجال المحددة له.

كما تحدث خلال المؤتمر الصحفي نائب رئيس اللجنة الدولية للطاقات المتجددة، معربا عن ارتياحه لنجاح هذه التجرية الرائدة في موريتانيا والمتمثلة في استخدام مصادرالطاقة النظيفة وذات الأثرالايجابي على البيئة.

وحضرالمؤتمرالصحفي ممثلون لوسائل الاعلام المرئية والمسموعة الوطنية والدولية.

Share

معلومات إضافية